مهرجان لفن الرسم ثلاثي الأبعاد ينظمه “براند دبي” سنوياً منذ انطلاقه في العام 2015 بهدف تقديم إضافة جديدة وفريدة لأجندة دبي الثقافية وتقريب هذا الشكل من الفنون إلى الجمهور. يستقطب المهرجان أبرز مبدعي الرسم ثلاثي الأبعاد من كافة أنحاء العالم بمشاركة مواهب متميزة من الإمارات. رُوعي في تصميم المهرجان أن يكون جاذباً لكافة الأعمار؛ فإضافة إلى الأعمال الفنية التشكيلية، يتضمن المهرجان ورش عمل للكبار والصغار إضافة إلى فعاليات ترفيهية متنوعة

دبي كانفس
مارس 2015
  دبي كانفس
مارس 2016
 دبي كانفس
مارس 2017
 دبي كانفس
مارس 2018

 

مهرجان “دبي كانْفَس للرسم ثلاثي الأبعاد” 2018

header18

شريك المواصلات
الشريك الإعلاني
الشريك الإعلامي
الشريك الفني
شريك التصوير

مهرجان “دبي كانْفَس للرسم ثلاثي الأبعاد” 2018

“دبي كانْفَس” هو مهرجان فني وثقافي للرسم ثلاثي الأبعاد ينظمه “براند دبي”، الذراع الإبداعي للمكتب الإعلامي لحكومة دبي، منذ العام 2015 كإضافة نوعية للأجندة الإبداعية للإمارة وللمساهمة في تحقيق الهدف الذي دعا إليه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، بتحويل دبي إلى “متحف مفتوح”.
ينظّم “براند دبي” الدورة الرابعة من مهرجان “دبي كانْفَس” بالشراكة مع “مِراس” خلال الفترة من 1-7 مارس 2018 في منطقة “لا مير” بمشاركة 30 فنان عالمي ومجموعة من الفنانات الإماراتيات.
يهدف المهرجان إلى بث مجموعة من الرسائل والتي يأتي في مقدمتها الترويج لدبي عاصمة للفن والإبداع، وتقريب أهم الفنون الإبداعية المعاصرة والكلاسيكية إلى المجتمع من خلال المهرجان بوصفه منصة مهمة للتواصل مع الاتجاهات الفنية الحديثة، والتعرف على رواد ومؤسسي مدارسها المختلفة ما يوفر فرصة نادرة للفنانين المحليين وللمهتمين بالفنون للتواصل مع الخبرات العالمية.
يتضمن مهرجان “دبي كانْفَس” العديد من الفعاليات المصاحبة التي تجعل منه حدثا ثقافيا وفنيا متكاملاً يستهدف مختلف الفئات العمرية، وتشمل الفعاليات المصاحبة مجموعة متنوعة من ورش العمل الفنية المتخصصة حيث تمثل فرصة للمواهب المحلية لاكتساب خبرات ومعارف فنية جديدة ملهمة، علاوة على مجموعة من العروض الفنية المبتكرة، وفعاليات مخصصة للأطفال.
تُنظم فعاليات المهرجان يوميا من الساعة الرابعة عصراً إلى العاشرة مساءً خلال أيام الأسبوع، وطوال اليوم خلال عطلة نهاية الأسبوع، والدخول إلى منطقة فعاليات المهرجان والعروض مجانا للجمهور.

اليوم: من الأول وحتى السابع من مارس 2018
التوقيت: يوميا من الساعة الرابعة عصراً إلى العاشرة مساءً خلال أيام الأسبوع، وطوال اليوم خلال عطلة نهاية الأسبوع
المكان: لامير


ورش العمل

براند دبي
“براند دبي”، الذراع الإبداعي للمكتب الإعلامي لحكومة دبي، يعنى بطرح مبادرات نوعية لإبراز الطابع الفريد واللغة الخاصة التي تتفرد بها دبي كواحدة من أكثر مدن العالم تطوراً وأسرعها نمواً وأثراها تنوعاً في بنيتها الثقافية.
يعمل “براند دبي” على ترجمة رؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي “رعاه الله” الرامية إلى تحويل إمارة دبي إلى متحف مفتوح وذلك بالتعاون مع الشركاء الاستراتيجيين مثل الدوائر والهيئات الحكومية، والمطورين العقارين والمبدعين والفنانين والمصممين، وكافة القطاعات الأخرى ذات الصلة.
تعتمد استراتيجية “براند دبي” على تبني مبادرات ومشروعات متنوعة في كافة أرجاء الإمارة بما يعكس اهتمام دبي بالابتكار من خلال مجموعة من الأعمال التي تحمل رسائل إبداعية تبرز سمات وميزات دبي الفريدة، وتلقي الضوء على الجانب الحضاري للإنجازات التي حققتها الإمارة خلال العقود الماضية، وتضمن التواصل الفعال مع كافة الفئات المجتمعية ومع زوار دبي من خلال حوار راق ومتعدد الثقافات.

عن “لا مير”
تعد “لا مير” وجهة شاطئية ذات طراز عالمي بفضل إطلالتها المميزة على شاطئ الخليج العربي وأفق دبي المفتوح والمزين بمجموعة فريدة من المعالم البارزة، وأسلوبها المعماري المميز الذي يعنى بالتفاصيل الدقيقة.
تقع “لا مير”، الوجهة المطورة من قبل مِراس”، في منطقة “جميرا 1″، إذ تمتد على الشاطئ بطول 2.5 كيلومتر ومساحة اجمالية تبلغ 9.5 مليون قدم مربعة لتقدم للزوار تجربة استثنائية متكاملة من خلال ما تضمه من مطاعم ومقاهي ومحلات ومجمع سكني ومرافق ترفيهية فريدة.
الموقع المميز والأسلوب المعماري الراق كونا مزيجاً متناغماً من الفخامة والبساطة جعلا “لا مير” المكان المناسب للباحثين عن التفرد والخصوصية حيث تخلق هذه الواجهة البحرية بما تضمه مساحات مفتوحة أجواءً من السكينة تُشعر الزائر بالراحة والهدوء.
تضم “لا مير” عدة أقسام تتكامل سوياً لتخلق أسلوباً متفرداً يعيد تعريف معنى التسوق والترفيه بما يمنحه للزائر من خيارات متعددة في “لا مير ساوث”، أو “لا مير نورث”، أو “ذا وارف” والتي تمتلئ جميعها بالمطاعم والمقاه والمتاجر الراقية، فضلاً عن الشواطئ المزود بالعديد من خيارات الترفيه والألعاب.
تقدم “لا مير” تجربة جديدة تجمع فيها بين أسلوب الحياة العصري الذي يمّكن الزوار من التسوق من أفخر العلامات التجارية والاستمتاع بمجموعة متنوعة من المقاهي والمطاعم الفاخرة علاوة على باقة من الأنشطة الشاطئية ضمن طراز معماري تتراوح تفاصيله بين البساطة والمعاصرة لإضفاء حس جمالي يعكس تميز البيئة البحرية بمختلف مكوناتها.
تعكس “لا مير” التزام “مِراس” التام في المساهمة في تحقيق رؤية دبي السياحية 2020 وذلك من خلال ما الوجهات التي تطورها والتي تثري بدورها مكانة دبي الرائدة كواحدة من أفضل مدن المنطقة والعالم في الترفيه العائلي والتسوق.

عن مِراس
تلتزم مِراس بإضافة كل ما يرتقي بدبي والإمارات العربية المتحدة لتصبح مكاناً أفضل للعيش، والعمل، والزيارة. نحن نبتكر من أجل مجتمع متنوع بأفراده ولإغناء وتحفيز ثقافة حضرية مبدعة تساهم في ترسيخ أنماط جديدة من الأفكار، والاعمال، والمجتمعات. تتمحور رؤيتنا حول ابتكار أسلوب حياة حضري حيوي وذلك بتصميم وجهات متنوعة وخلق تواصل أكبر بين الناس لممارسة المزيد مما يفضلون من أنشطة. ومن خلال التركيز على ما يهم الأشخاص ويعنيهم فإننا نساهم في تعزيز قدرة دبي على مواصلة تطوير الإمكانات والفرص.

استثماراتنا تسعى لضمان مستقبل أفضل للأجيال المقبلة، وتغطي مجموعة من المشاريع المبتكرة في قطاعات الأغذية، تجارة التجزئة، التسلية والترفيه، الضيافة، الصحة والتعليم. وتضم وجهات مِراس التي توفر أسلوب حياة استثنائي ذا بييتش، سيتي ووك، بوكس بارك، لاست إكزت، ذا أوتلت فيليدج، كايت بييتش، بلوواترز، لامير والسيف والتي تتميّز بفضائها المفتوح الذي يوفر بيئة اجتماعية حيوية وفرصة للتواصل، الاكتشاف، التعلم والإبداع.


براند دبي

الذراع الإبداعي للمكتب الإعلامي لحكومة دبي